شما اینجا هستید
منوعات » هل يتسبب إشعاع الهاتف المحمول بمرض السرطان؟

مسودة تقرير لباحثين أميركيين بشأن الأخطار الصحية المحتملة للهواتف المحمولة تشير إلى أن ذكور الفئران التي تعرّضت لمستويات عالية جداً من نفس نوع الإشعاع الذي تصدره الهواتف المحمولة أصيبت بسرطان في الأنسجة المحيطة بقلوبها.

موقع رهبویان قم الاخباری /منوعات :

ذكرت مسودة تقرير لباحثين أميركيين بشأن الأخطار الصحية المحتملة للهواتف المحمولة أن ذكور الفئران التي تعرضت لمستويات عالية جداً من نفس نوع الإشعاع الذي تصدره الهواتف المحمولة أصيبت بسرطان في الأنسجة المحيطة بقلوبها.

وقال التقرير المبدئي للبرنامج الوطني الأميركي لطب السموم وهو جزء من المعهد الوطني لعلوم الصحة البيئية إن إناث الفئران التي تعرضت بنفس الطريقة لم تصب بالسرطان.

وتضاف هذه النتائج إلى سنوات من الأبحاث التي استهدفت المساعدة في تسوية النقاش بشأن ما إذا كان الإشعاع الصادر عن الهاتف المحمول ضاراً.

وقال علماء البرنامج الوطني الأميركي لطب السموم وإدارة الأغذية والعقاقير الأميركية يوم الجمعة إنه على الرغم من أن هذه النتائج مثيرة للاهتمام لا يمكن استقراؤها على البشر.

وأشار العلماء إلى أن المقصود من الدراسات على الحيوانات اختبار أقصى درجات التعرض لأشعة الهاتف المحمول وأن الحدود الحالية للسلامة بشأن إشعاع الهاتف المحمول توفر الحماية.

ولكن هاتين الدراستين اللتين استغرقتا عشرة أعوام بتكلفة ۲۵ مليون دولار تثير تساؤلات جديدة بشأن التعرض لهذه الأجهزة الواسعة الانتشار.

وفي هاتين الدراستين أصيب نحو ستة في المئة من ذكور الفئران التي تعرض كل جسمها لأعلى مستوى من إشعاع الهاتف المحمول لنوع نادر من السرطان في الأنسجة العصبية الموجودة قرب القلب في حين لم تصب الحيوانات التي لم تتعرض للإشعاع بهذا السرطان.

وقال جون بوتشر وهو عالم كبير في البرنامج الوطني الأميركي لطب السموم إن “الجزء المثير للاهتمام في ذلك هو أن نوع السرطان الذي رأيناه مماثل للسرطان الذي لوحظ منذ بعض الوقت في بعض دراسات علم الأمراض في مستخدمي الهواتف المحمولة بكثرة”.

وأضاف “بالطبع كان هذا السرطان في الأعصاب الموجودة في الأذن وبجوار المخ ولكن أنواع السرطان كانت مماثلة لما رأيناه في القلب”.

وقال الدكتور أوتيس براويلي كبير المسؤولين الطبيين في جمعية السرطان الأميركية إن الدراسات كانت سلبية بالنسبة لأنواع السرطان الشائعة.

وقال “من المتوقع أن تثير مسودات هذه التقارير قلقاً كبيراً ولكن في حقيقة الأمر فهي لن تغير ما أقوله للناس.. وهو أن الدليل على وجود صلة بين الهواتف المحمولة والسرطان ضعيف وحتى الآن لم نر خطراً كبيراً للإصابة بالسرطان في البشر”.

وقال براويلي إنه إذا كان مستخدمو الهواتف المحمولة يشعرون بقلق بسبب هذه النتائج التي ظهرت على الحيوانات عليهم أن يستخدموا سماعات الأذن.

حسین الکبابی رئیس التحریر

برچسب ها :

این مطلب بدون برچسب می باشد.

شما هم می توانید دیدگاه خود را ثبت کنید

کامل کردن گزینه های ستاره دار (*) الزامی است -
آدرس پست الکترونیکی شما محفوظ بوده و نمایش داده نخواهد شد -

رهپویان-خبرنیوزقم | فرهنگ هنر | حوزه | اجتماعی| مذهبی