شما اینجا هستید
دولي » الموقف المنسوب لبوتين حول انسحاب القوات الإيرانية من سوريا غيرصحيح

مصادر رئاسية سورية تنقل  بأن الموقف المنسوب للرئيس الروسي حول طلب انسحاب القوات الإيرانية من سوريا غير صحيح، وتؤكد أن القوات الروسية والإيرانية موجودة بطلب من الحكومة وبالتالي فإن مغادرتها تكون بطلب من دمشق.

موقع رهبویان قم الاخباری / دولی :أفادت مراسلة الميادين في دمشق نقلاً عن مصادر رئاسية بأنّ الموقف المنسوب إلى الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين، بشأن طلب انسحاب القوات الإيرانية من سوريا، “غير صحيح”.

المصادر أكّدت أنّ القوات الإيرانية والروسية موجودة بطلب من الحكومة، وبالتالي فإنّ مغادرتها تكون بطلب دمشق.

ونقلت المصادر الرئاسية السورية عن مسؤول روسي توضيحاً لكلام بوتين، بأنه لا يشمل القوات الروسية والإيرانية الموجودة بطلب من الحكومة الشرعية في سوريا.

وكان لقاء جمع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والسوري بشار الأسد في سوتشي قبل يومين، حيث أشار بوتين إلى أنه بعد نجاح الجيش السوري في مواجهة الإرهاب وبدء العملية السياسية في البلاد فإن القوات الأجنبية ستبدأ بالانسحاب من الأراضي السورية.

 

وكانت عدة وسائل إعلام نقلت كلاماً لمبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف، قال فيه إن انسحاب القوات الأجنبية من سوريا “يمس كل وحدات القوات الأجنبية، وهذا يعني الأميركيين والأتراك وحزب الله والإيرانيين”.

وأضاف لافرنتييف إن هذه العملية معقدة وتحتاج لبعض الوقت، ويجب أن تنجز وفقاً لتقدم العملية السياسية.

برچسب ها :

این مطلب بدون برچسب می باشد.

شما هم می توانید دیدگاه خود را ثبت کنید

کامل کردن گزینه های ستاره دار (*) الزامی است -
آدرس پست الکترونیکی شما محفوظ بوده و نمایش داده نخواهد شد -

رهپویان-خبرنیوزقم | فرهنگ هنر | حوزه | اجتماعی| مذهبی