شما اینجا هستید
دولي » المستشارون الامريكان منذ البداية كانوا مع الفصائل الارهابیة في سوريا

أشار الشيخ اكرم الكعبي الى العلاقات القائمة بين امريكا والارهابيين، قائلا: أن هذه العلاقة كانت قائمة منذ انطلاق الحرب في سوريا واستمرت حتى الان.

أفاد موقع رهبویان قم الاخباری نقلا عن  مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن امين عام الحركة اشار في كلمته خلال مهرجان “صناع المجد” الى المؤامرات التي تحاك ضد محور المقاومة الاسلامية، موضحا “نحن نزلنا الى الميدان في الوقت الذي كانت أمريكا والدول العربية وقوى الغرب تقف خلف تنظيم داعش وتقف خلف هذه المجاميع الوهابية التكفيرية.
وبين حجة الاسلام والمسلمين اكرم الكعبي، نحن نزلنا الى الميدان في الوقت الذي كانت فيهِ الكثير من القوى السياسية تقف على منصات الفتنة مع هذا التنظيم وكانت ترفع اعلام تنظيم داعش خلفهم.
کما اشار الى سياسات امريكا المزدوجة وتناقض ما تعلنه مع ما تفعله، موضحا أن المستشارین الامريكان منذ البداية كانوا مع بعض الفصائل الوهابیة في سوريا واستمرت علاقاتهم حتى الان.
واشار هذا القائد البارز في الحشد الشعبي العراقي في جانب آخر من كلمته الى تواجد القوات الامريكية في العراق، قائلا: القوات الامريكية عندما خرجت من العراق لم تستطع ان تترك العراق بشكل كامل، لانها أتت الى العراق لاهداف ومطامع فمن المستحيل ان يذهبوا بدون تحقيق اهدافهم ومطامعهم.
وختم الشیخ اکرم الکعبي مؤملا أن يشهد محور المقاومة انتصارات اكبر في الايام القادمة، قائلا: كل هذه الانتصارات تحققت بفضل النوايا المخلصة لاخوتنا المجاهدين، اخوتنا الذين كانوا يمتلكون العقيدة القتالية، كانوا يمتلكون الحس الجهادي، كانوا يمتلكون الحس الحسيني.
الجدير بالذكر أن مهرجان “صناع المجد” اقیم من قبل حركة النجباء لتكريم قادة وكوادر الحركة في احد المعسكرات في بغداد.

برچسب ها :

این مطلب بدون برچسب می باشد.

شما هم می توانید دیدگاه خود را ثبت کنید

کامل کردن گزینه های ستاره دار (*) الزامی است -
آدرس پست الکترونیکی شما محفوظ بوده و نمایش داده نخواهد شد -

رهپویان-خبرنیوزقم | فرهنگ هنر | حوزه | اجتماعی| مذهبی