شما اینجا هستید
دولي » ضعف الحكومة مرفوضة من قبل الشعب والمرجعية في العراق

حذر الشيخ علي الاسدي الاحزاب السياسية العراقية من الاوضاع الراهنة، مصرحا، أن المرجعية الدينية وجهت في صلاة الجمعة خطابا سياسيا واضحا برفض كل الاعذار التي تتعكز عليها الحكومة لعدم خدمة المواطن.

أفادموقع رهبویان قم الاخباری نقلا عن  مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن رئيس المجلس السياسي للحركة طالب زعماء الاحزاب السياسية بانهاء السجالات الحزبية والاهتمام بخدمة الشعب.

وأشار حجة الاسلام والمسلمين علي الاسدي الى كلمة ممثل اية الله العظمى السيد علي السيستاني خلال خطبة صلاة الجمعة، قائلا: ان المرجعية الدينية وجهت اليوم في صلاة الجمعة خطابا سياسيا واضحا برفض كل الاعذار التي تتعكز عليها الحكومة لعدم خدمة المواطن.

وتابع، أن المرجعية وجهت خطابا واضحا للسياسيين، وقد اشارت لضعف الادارة للنهوض بالواقع السياسي وغير السياسي.

واكد العضو البارز في حركة النجباء على أن المرجعية طالبت بتشكيل حكومة قوية تنهض باعباء الامة المظلومة واعطت المرتكزات الاساسية للنهوض، مبينا ان الرسالة واضحة لكل لبيب.

الجدير بالذكر أنه على الرغم من اجراء الانتخابات البرلمانية في العراق وعلى الرغم من تاكيدات مراجع الدين والنخب السياسية وفصائل المقاومة، مازالت الاحزاب السياسية العراقية منشغلة بالسجالات الحزبية ولذلك عجزت عن تشكيل الحكومة الجديدة.

برچسب ها :

این مطلب بدون برچسب می باشد.

شما هم می توانید دیدگاه خود را ثبت کنید

کامل کردن گزینه های ستاره دار (*) الزامی است -
آدرس پست الکترونیکی شما محفوظ بوده و نمایش داده نخواهد شد -

رهپویان-خبرنیوزقم | فرهنگ هنر | حوزه | اجتماعی| مذهبی